تقويم الأسنان

تقويم الأسنان

لأسنان على نحو غير سوي، وعدم التناسب السليم لأقواس الأسنان والفكين. إن عدم انتظام الأسنان ومشكلات الإطباق يعيق عملية الحفاظ على نظافة الفم، ويسبب التهاب اللثة والنخر.

ينصح بإجراء أول تشخيص لدى طبيب تقويم الأسنان لكل طفل قبل بلوغه سن السابعة من العمر. فالكثير من المشكلات التقويمية يمكن علاجها على نحو أبكر وأسهل في حال تم الأخذ بالحسبان عملية النمو الطبيعي. فهذا يسمح بتصحيح المشكلات التي يمكن أن يكون حلها أعقد بكثير بعد اكتمال نمو الوجه.
لكن البالغين مرشحين مثالين لعلاج التقويم أيضاً. فالعملية البيولوجية لحركة الأسنان لا تختلف بين الطفل والبالغ. إذا كان لديكم رغبة دائمة في الحصول على ابتسامة جميلة أو إذا كان لديكم مشكلات بعملية الإطباق تؤثر على صحتكم، فإن العلاج التقويمي خيار جيد.

العلاج التقويمي ليس فقط رصف الأسنان السليم لكنه يمكن أن يساعد في ضبط وتعديل نمو عظام الوجه (الفك العلوي والسفلي). في هذه الحالة من الأصح تسمية تقويم الأسنان بـ “تقويم تشوهات الأسنان و الفكين” كونه لا يركز فقط على الأسنان، بل أيضاً على الاتساق الوجهي عموماً.
إن العلاج التقويمي يمكن أن يجري باستخدام أجهزة متحركة (مقومات بلاستيك أو شفافة) وثابتة (حاصرات).

الأجهزة المتحركة أكثر ما تستخدم في التسنين المختلط من أجل ترتيب الأسنان في الفكين وكذلك من أجل تصحيح العلاقة بين الفكين وعملية الإطباق. يتم تصنيعها من البلاستيك ويمكن أن تكون بألوان مختلفة حسب رغبة المريض. تعد سهلة الاستخدام والتنظيف وتسمح بالحفاظ على نظافة فموية جيدة.

أما المقومات المتحركة الشفافة فتتميز بعدم إمكانية ملاحظتها، مما يجعلها مفضلة من قبل المرضى. ويعد النظام الألماني ОrthoCaps أحدث الأنظمة لتقويم الأسنان وأكثرها جمالية. يستخدم ОrthoCaps تقنية كمبيوتر ثلاثية الأبعاد يمكن عبرها أن تتحرك الأسنان غير المنتظمة افتراضياً و انجاز عملية العلاج كاملة. وحسب هذا المخطط تجهز سلسلة من المقومات الشفافة (alingers) بحيث يؤخذ في تصنيعها فرادة كل حالة على حدا. ويستخدم كل مقوم لمدة ثلاثة أسابيع ثم يتم استبدالها بمقوم آخر. وهكذا تتحرك الأسنان تدريجياً إلى وضعها النهائي. لكن نظام OrthoCaps قد لا يناسب كل الحالات التي تحتاج لعلاج تقويمي. لهذا من الضروري أخذ طبعات للأسنان وأن يتم إجراء تحاليل تقويمية. ولا يختلف الزمن اللازم لهذا العلاج عما هو بالنسبة للحاصرات التقليدية. وهو يتباين تبعاً للحالة، لكن في معظم الحالات يتم الوصول إلى النتيجة المرغوبة في مدة أقل من سنة. هذه المقومات (alingers) متحركة مما يسهل الأكل والحفاظ على النظافة الفموية، مما يجعلها إلى جانب جماليتها وأنها غير مرئية تقريباً، نظافية أيضاً.

Дентален Център София

تدعى الأجهزة الثابتة في تقويم الأسنان حاصرات. وهي تستخدم من أجل علاج الكثير من المشكلات التقويمية وتتصف بالعديد من الميزات مقارنة بأجهزة التقويم المتحركة. يمكن أن يستمر العلاج بها حسب نوع ودرجة المشكلة التقويمية من سنة ونصف حتى 3 سنوات. يمثل وضع الحاصرات عملية سريعة، لكنها حساسة وتتطلب براعة ومهارة كبيرة متخصصة، كما تتطلب تحليل مسبق للأمثلة (قوالب لنسخ الأسنان في الفم) وصور شعاعية (تصوير مقطعي بانورامي، تصوير شعاعي عن بعد) واختيار النظام المناسب من الحاصرات لكل حالة بعينها. تعد عملية وضع الحاصرات المرحلة النهائية من العلاج المخطط مسبقاً.

Невидими шини, Невидими брекети, Прозрачни шини, Прозрачни брекети, Orthocaps, Invisible braces, Orthocaps Aligners

ب القيام بإجراءات علاجية-وقائية شاملة لجوف الفم قبل البدء بالعلاج التقويمي (علاج النخور، التهاب اللثة، إزالة أية عوامل تؤثر سلباً على صحة الفم والعلاج التقويمي). يتم تثقيف وتدريب جميع المرضى (بغض النظر عن طبيعة العلاج المطبق) على كيفية الحفاظ على النظافة الفموية باستخدام فرشاة وأدوات أخرى مخصصة لهذا الهدف. ويقع على عاتق المريض الإلتزام بالتعليمات الخاصة بالنظافة الفموية وبمواعيد المعالجة الوقائية للثة التي تتضمن التنظيف المحترف واجراء الفحوص قبل كل زيارة لطبيب تقويم الأسنان

واحد من المتطلبات الإلزامية بعد الانتهاء من العلاج التقويمي يكمن في وضع أجهزة للحفاظ على النتيجة وإجراء فحوص دورية. تستغرق مدة العلاج التقويمي الاعتيادي المطبق بالنسبة للمرضى الأصحاء اللثة ما بين 2-4 سنوات. ونحن نستخدم أنواع مختلفة: أجهزة خاملة أو متحركة أو ثابتة، مثل:
المثبتات الثابتة حيث تستخدم غالباً في حالة الأسنان السفلية الأمامية. وهي غير مرئية كونها توضع في الجهة الداخلية للأسنان وهي تسمح بالحفاظ على نظافة فموية جيدة.

Дентален Център София
Brackets.Internal

20 ساعة يومياً، وبعد ذلك تستخدم خلال الليل فقط.

Dentalen Centar Dr. Gais

جهزة التقويم المتحركة الخاملة تستخدم خلال الليل فقط.

Дентален Център София